img(460,167)]http://mo3afa.com/vb/images/smilies/wlc4mm.gif[/img]




اهلا وسهلا بيك ف احلى منتدى

منتدى توضيـــــــــــــــــــــــــــب

يسعد منتدانا بااستقبال من هم بمثل شخصك

ليكون مميزا بين المميزين وانت لها

فااهلا بيك في منتدانا الذي يتشرف بمن هو مميز

مع خالص تحياتنا وتقديرنا


ẁẽĺςÖMĘ ŢǾ Ţaẁdẽẽb
 
الرئيسيةالبوابهس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العطش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohammed shehata
أحلى زبون وصاحب مكان
أحلى زبون وصاحب مكان


عدد المساهمات : 106
نقاط : 202
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/07/2011
العمر : 22
العمل/الترفيه : لسه طاااااااااااااااااااااالب
المزاج : cooooooooooooooooooooool

مُساهمةموضوع: العطش   السبت أغسطس 13, 2011 8:41 pm


قصة قصيرة من وحي الخيال
مقدمة : قد يجد الذين أنسوا لأحزانهم في قصتي هذه عزاءً لهم ... ولو أنهم يتأملون الحياة قليلا سيجدون أن كل سنوات العُمر بماتحمل من أعياد و مآسي وبكل ما حوت من حلم تحقق و آخر تسحبه رياح المساء .. بل كل الدنيا وما تحمــل مما رأينا وما لم نرَ , كلها لا تساوي قطرة ماء في لحظات العناء , عندما تغادرنا المشاعر كلها ولا يبقى بداخلنا سوى حب البقاء ...
********
كان ممسكا بذراع أمه ويمشيان في تلك الصحراء القاحلة , وعلى الرغم من قسوة المكان وحر الجو إلا انهما كانا يجتهدان في النظر إلى كل مكان عساهما يجدان المنقذ ..
كان الشاب يحاول زرع الأمل في قلب العجوز , بكلمات ما كانت لتصدقها إلا لتطمئنه أنها بأحسن حال ..
وفي ضحى اليوم المقبل ... طلبت العجوز منه أن لا يستهلكا المزيد من طاقتهما وترجته أن يقبعا في المكان الذي قد وصلا إليه في تلك الصحراء التي خُيل إليهما أنها العالم كله , إذ أن كل منهما يجزم بينه وبين نفسه , غير مبد للآخر على أنها لا تنتهي إلا عند بدايتها .!!.
استلقت الأم على الرمل وقد كادت قواها أن تخور من شدة عطشها ... , إن أكثر ما كان يؤلمهما أنه لا يوجد بهذه الرمال غير المنتهية
ظلا يستظلان تحته ...
جثا الشاب على ركبتيه راسما ظلا بجسده وغطى به وجه والدته التي استسلمت للتعب وراحت تغمغم بكلام غير مفهوم ولازال يدفع الخوف عنها بقوله تشجعي يا أماه ولا تستسلمي سيحضرون لإنقاذنا ..
ظل ّ الشاب على ذلك الحال لوقت طويل فكان يرسل بصره حوله أحيانا بحثا عن الأمل ويعود به لجسد أمه فيرقب حركاتها ليعلم أنها لازالت على قيد الحياة ...
تعب الجاثي أمام أمه وشعر بدوار ماكان قد أحس به قبل تلك اللحظة , كما كان يشعر ومن شدة عطشه وحرارة الشمس و كأن خنجرا مغروزا في حلقه !!, استلقى الشاب بالقرب من أمه على تلك الرمال ووضع كفيه على وجهه ليحجب عنه تلك الأشعة المحرقة , وكان من شدة تعبه يغفوا ويفيق لم يكن يدري كم من الوقت مضى كما أنه بدأ بالاستسلام لتلك الفكرة التي راودته في البداية بأنهــا النهاية التي لا مفر منها !
كان يذكر تلك الأيام التي قد عاشها في دنياه التي كان يعتقد بشقائها , فكان يذكر لحظات الأسى و الألم فما كانت إلا حبة رمل واحدة من بين ما لا طاقة له على إحصائه من كل هذه الرمال التي لا تنتهي , لقد كان يرحل بخياله لمرحلة الطفولة و تلك الفرحة التي ما حاول يوما أن يجد تفسيرا لها , ليعود لمرحلة المراهقة وذلك الاستياء الممزوج بـلذيذ الألم اللذان ما فكر يوما في أنهما قد يفارقاه , ... وكان بين الغفوة واليقظة يرى وكأنه في منزله الصغير هناك بالقرية يفتح البراد ليخرج كوبا من الماء ما إن يلامس فاه حتى ينتفض من مكانه مفزوعا ليجد نفسه غارقا في عرقه لا يرى في ذلك المكان غير صفرة الرمال و أمه الملقاة بالقرب منه ليس يدري أفارقت الحياة أم لازالت تتشبث بها في يأس ... , فكّر الشاب في أنه قد لا يكون ما هو أصعب من أن يرى الإنسان شخصا عزيزا يموت بقربه ولا يحرك ساكنا إذ أنه لا حول له ولا قوة , قام الشاب من مكانه بصعوبة إذ أنه ما عاد قادرا على الحركة وراح يسحب نفسه نحو أمه وما إن اقترب منها حتى وضع رأسه على صدرها ليجس نبض قلبها وضل على ذلك الحال طويلا إذ أنه ما سمع شيئا ...
رفع الشاب رأسه بحزن وقد اغرورقت عيناه ... نظر للشمس في يأس و كأنه يعاتبها على قسوتها مع والدته التي رحلت وهي غير راغبة في الرحيل ...
تأمل الشاب والدته دون أن ينبس بكلمة كانت دموعه تعبر عن كل ما جال بخاطره ...
ظل الشاب كذلك إلى أن اختفت الشمس هناك حيث تنتهي الرمال , ووضع رأسه على كتف أمه متوسدا إياه ليستسلم للقضاء , فقد كان يعلم جيدا أنه هذه المرة لن يفيق .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SeDoo
CoManDa
CoManDa


عدد المساهمات : 5603
نقاط : 7377
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 09/11/2009
العمر : 23
العمل/الترفيه : www.TaWDeeB.Hooxs.Com
المزاج : كلنا ك القمر ......... لنا جانب مظلم

مُساهمةموضوع: رد: العطش   الأحد أغسطس 14, 2011 10:11 am

pale


هنــاك من يرانى أميـــر..وهنــاك من يرانى حقيـر..لا اعــلم كيــف ولمـــــاذا ..... !!ولكني أثق بنفســى وبأخلاقي فـما دمت أمشـي مستقيملا لا يهمنى اذا ظهــر ظلي للناس أعـوج


SeDoo



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.TawDeeB.HooXs.com
mohammed shehata
أحلى زبون وصاحب مكان
أحلى زبون وصاحب مكان


عدد المساهمات : 106
نقاط : 202
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/07/2011
العمر : 22
العمل/الترفيه : لسه طاااااااااااااااااااااالب
المزاج : cooooooooooooooooooooool

مُساهمةموضوع: رد: العطش   الإثنين أغسطس 15, 2011 5:21 am

confused
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العطش
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ««۩ TAWDEEB ۩»» :: ♥ 3aL 2hWa ♥-
انتقل الى:  

Google 1+
TAWDEEB CHAT BOX
widgeo.net
like
Alexa

LIKE TAWDEEB
Review www.tawdeeb.hooxs.com on alexa.com