img(460,167)]http://mo3afa.com/vb/images/smilies/wlc4mm.gif[/img]




اهلا وسهلا بيك ف احلى منتدى

منتدى توضيـــــــــــــــــــــــــــب

يسعد منتدانا بااستقبال من هم بمثل شخصك

ليكون مميزا بين المميزين وانت لها

فااهلا بيك في منتدانا الذي يتشرف بمن هو مميز

مع خالص تحياتنا وتقديرنا


ẁẽĺςÖMĘ ŢǾ Ţaẁdẽẽb
 
الرئيسيةالبوابهس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكاية الحب الاول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SeDoo
CoManDa
CoManDa


عدد المساهمات : 5603
نقاط : 7377
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 09/11/2009
العمر : 23
العمل/الترفيه : www.TaWDeeB.Hooxs.Com
المزاج : كلنا ك القمر ......... لنا جانب مظلم

مُساهمةموضوع: حكاية الحب الاول   الثلاثاء فبراير 02, 2010 3:46 pm

غادرتنى فى ميعة الصبا فغادرتها، وأنا أهيم بها عشقا. لم تقل الوداع، وحجزنى الكبرياء. اليوم
كلما برق طيفها فى خاطرى اهتز جسدى، فتتساقط الذكريات على كفى. ذات مرة التقطت
إحداها وقلت لها: ألا تزالين حية يا ذكرى. فابتسمت وقالت: روحى معلقة بين السماء والأرض،
لن تنصرف أبدا إلا إذا جاد الزمان عليك باللقاء


زارنى طيفها فى المنام، فقلت لها معاتبا: تآكلت روحى من عذاب الانتظار. فابتسمت وقالت
فى أسى: أما أنا فأموت كل لحظة من ترويض النسيان


مثلت أمام الطبيب وصدرى يفور ألما. استلقيت على ظهرى واستقبلت يده النابضة، وسماعته
الباردة. أصغى قليلا ثم قال متحيرا: قلبك يدق بعنف كأنه خيل ترمح. فقلت له مبتسما: يريد أن
يلحق بطيفها الذى يمرق كل ليلة من أمام شرفتى


بعد عشرين عاما من افتراقنا قابلت صديقتها مصادفة بين الزحام. صافحتها وثقل لسانى كعهده
القديم فلم أسالها عن حبيبتى الضائعة. نظرت إلى مليّا وقرأت السؤال فى عينىّ، فقالت
مبتسمة: انقطعت أخبارها. فارتعش جسدى لقولها، لكنى تماسكت، وقفز إلى ذهنى وجه
حبيبها الذى هجرها فسألتها فى خجل: كيف أحوالك أنت؟ زفرت متألمة ولم تجب، وهمت
منصرفة فى بطء وهامتها منكسة وكأنها تحصى خطواتها. فلما صارت بيننا عشرون خطوة
استدارت وقالت: حين أقابلك مصادفة بعد عشرين عاما أخرى، ربما تكون الإجابة قد اكتملت


هزنى الشوق إلى اليوم الذى رأيتها فيه للمرة الأولى، فدفعنى إلى الحديقة التى شهدت
اللقاء. سافر الزمن وليس بوسع أحد أن يعيده، وتبدلت معالم المكان ولا حيلة فى إرجاعه إلى
عهده القديم. لكن التراب الذى كان حذاؤها يترك فيه أثرا فيحتضنه حذائى وأنا أسير وراءها
حتى تغيب، كان لا يزال على حاله. مشيت عليه متمهلا، حتى هدنى التعب، فجلست على
حجر مستطيل ملقى على جانب الممشى، وأطرقت فى صمت مطبق. لم تمر سوى دقائق
حتى سمعت نقرا يقترب منى، يشبه نقر حذائها، فرفعت هامتى فإذا بفتاة تمشى الهوينى،
ووراءها فتى يدوس آثارها ولا يحيد عنها أبدا


ذات عصر والشمس تسكب نورها الذابل على هامات البنايات الشاهقة، انشقت الأرض عن
فتاة كأنها هى، فلم أدر إن كنت فى أيامى هذه أم فى أيامها تلك. وقلت أقطع الشك باليقين،
فقمت إليها وكانت تكاد أن تنضم إلى لفيف من أصدقائها وصديقاتها، وناديتها باسم حبيبتى،
فتوقفت ثم استدارت وقالت: لا يوجد بيننا هذا الاسم، فابتسمت وقلت لها: ولن تحل فى هذا
المدينة من تشبهها أبدا، حتى يكور الله الأرض ويطوى السماء


رن الهاتف ذات صباح، فرفعت السماعة فجاءنى من بعيد صوتها الذى لم أسمعه منذ عشرين
سنة، فصرخت فى فرح باسمها، فقالت صاحبة الصوت: نعم أنا. تهللت أساريرى لأنى أخيرا
وجدتها، فسألتها فى لهفة: من أى مكان تتحدثين؟ فضحكت وقالت: من داخل نفسك التى لم أفارقها


رفعت وجهى إلى المرآة لأمشط شعرى. وحين دققت النظر فى عينىّ، وجدتها تجلس هناك
متربعة فى القيعان البعيدة، وهى تبتسم، وتشير إلى أنفى وتقول: أنا ضحية الكبرياء


سمعت ذات ليلة شيخا صوفيا يقطر الورع من عينيه يقول لمريديه: من فارقناه فى الدنيا
لاقيناه فى الآخرة. وسأله أحدهم وهو يتوه فى كلامه: حتى لو كانت امرأة عشقناها فى
الزمان الأول.
فأجابه على الفور: لم أقصد سوى هذا. فخرجت من المسجد وأنا أتمنى ألا يطلع علىّ النهار.


تخيلت فجأة أنها رحلت، فضربتنى الفجيعة، ورحت أجرى ما وسعنى بحثا عن جنازتها. فى
قدمى شوك، وفى عينى نار، وقلبى ينزف تحت خطواتى. وفى لهفتى سألت رجلا يعبر
الطريق: ألم تصادف جنازة تمر من هنا؟ فتفرس فى وجهى طويلا، والدهشة تكسو ملامحه
وقال: كيف عدت إلى الدنيا، لقد شيعناك قبل أيام






هنــاك من يرانى أميـــر..وهنــاك من يرانى حقيـر..لا اعــلم كيــف ولمـــــاذا ..... !!ولكني أثق بنفســى وبأخلاقي فـما دمت أمشـي مستقيملا لا يهمنى اذا ظهــر ظلي للناس أعـوج


SeDoo



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.TawDeeB.HooXs.com
MiDoo
الاداره
الاداره


عدد المساهمات : 1313
نقاط : 1386
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 01/02/2010
العمر : 22
العمل/الترفيه : محرج اقول
المزاج : خليك ف حالك

مُساهمةموضوع: رد: حكاية الحب الاول   الأربعاء فبراير 03, 2010 5:27 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


Some people make the world SPECIAL just by being in it
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SeDoo
CoManDa
CoManDa


عدد المساهمات : 5603
نقاط : 7377
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 09/11/2009
العمر : 23
العمل/الترفيه : www.TaWDeeB.Hooxs.Com
المزاج : كلنا ك القمر ......... لنا جانب مظلم

مُساهمةموضوع: رد: حكاية الحب الاول   الخميس فبراير 04, 2010 5:08 am

منور بنجموك


هنــاك من يرانى أميـــر..وهنــاك من يرانى حقيـر..لا اعــلم كيــف ولمـــــاذا ..... !!ولكني أثق بنفســى وبأخلاقي فـما دمت أمشـي مستقيملا لا يهمنى اذا ظهــر ظلي للناس أعـوج


SeDoo



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.TawDeeB.HooXs.com
 
حكاية الحب الاول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ««۩ قسم الحب وسنينه ۩»» :: كلام فى الحب-
انتقل الى:  

Google 1+
TAWDEEB CHAT BOX
widgeo.net
like
Alexa

LIKE TAWDEEB
Review www.tawdeeb.hooxs.com on alexa.com